ماسح القزحية على هاتف LG G7 سيكون أفضل أداءا من جالاكسي نوت 8 ؟

على غرار أحدث هواتف سامسونج كهاتف جالاكسي نوت 8 تعمل شركة إل جي الكورية على توفير وسيلة حماية إضافية وأكثر أمانا على هاتفها الرائد المرتقب ، LG G7 ، لتسهيل فتحه عن طريق ماسح القزحية ، إستنادا إلى براءة الإختراع التي تقدم بها المصنع الكوري الجنوبي.

lg-g7-scan-iris-performance-better-than-galaxy-note-8
في الوقت الذي لا تزال بعض الشركات المصنعة للهواتف الذكية تعتمد على تقنية قارئ بصمة الأصابع البيوميترية لحماية خصوصية مستخدميها .البعض يذهب إلى أبعد من ذلك كشركة أبل بإعتماد تقنية التعرف على الوجه ثلاثي الأبعاد Face ID على أيفون X. لدينا أيضا شركة سامسونج التي تقدم العديد من الحلول بما في ذلك الماسح الضوئي للقزحية على جالاكسي نوت 8. ووفقا لموقع Letsgo Digital،  تم إيداع براءة إختراع من قبل شركة إل جي ويوضح بالتفصيل تشغيل جهاز إستشعار القزحية ، المرجح رؤيته على الرائد المقبل، LG G7 المرتقب  في بداية عام 2018.

ماسح قزحية على هاتف "LG G7" المرتقب من شأنه تعزيز الحماية ؟

يعتقد البعض أن الماسح الضوئي للقزحية هو أكثر أمانا من قارئ بصمات الأصابع البيومترية. في الضوء الخافت، يتطلب الماسح مستشعر بالأشعة تحت الحمراء، شركة سامسونج تقدم مستشعر بالأشعة تحت الحمراء وآخر للضوء المحيط. في حالة إل جي، فإن النهج لن يكون تماما نفسه حيث ستعتمد على مستشعر واحد فقط  حسب التخطيطات أسفله .

سيتم تجهيز هاتف بمستشعر يكتشف و يلتقط الضوء المحيط وكذا ضوء شاشة الهاتف ومن ثمة إرسال إضاءة على بعض من المناطق المعينة . المستشعر سيكتشف التغيرات التي ستطرأ على بؤبؤ العين وفقا لما إذا كان المرء في الظلام أم لا.  تتم مقارنة صور البؤبؤ مع بعضها البعض. إذا كانت تطابق بما فيه الكفاية مع المالك، في هذه الحالة الهاتف الذكي سيفتح.

إذا لم يتمكن الجهاز من التعرف على قزحية المستخدم، قد يكون من الضروري أن ننظر إلى صورة من شأنها أن تتحرك على الشاشة. في هذه الحالة أيضا بقي الهاتف مقفل، سيظهر إخطار على الشاشة  يطلب فتح الهاتف بطريقة مختلفة. ليست هذه هي المرة الأولى التي يذكر فيها هذا المستشعر، ذكر سابقا على إل G6 .


مدون شغوف أعشق التدوين المعلوماتي ، والإطلاع على آخر مستجدات التقنية وعالم الأنترنت ..أقدم أخبارا تقنية أولا بأول في مجال الهواتف الذكية والشبكات الإجتماعية

شارك الموضوع

مواضيع قد تهمك