فايروس إنتزاع الفدية يطلب صور عارية من ضحاياه بدل المال لفك التشفير...إحذر!!!

تعرف البرمجيات الخبيثة إنتزاع الفدية أو بما يعرف رانسومواري Ransomware إنتشارا واسعا على شبكة الأنترنيت ، والتي يتم إكتشافها كل يوم، لعل أخطرها ما تم إكتشافها مؤخرا :nRansomware هذه الأخيرة تم رصد عينة منها من قبل موقع VirusTotal الشهير بفحص وإكتشاف البرامج  الضارة، . هذه البرمجية الخبيثة تخرج عن عادتها حيث تطلب من الضحية صورة عارية فك التشفير بدلا من المال .
nRansomware-malicious-software-application-pictures-of-naked
يوميا، يكتشف خبراء الأمن المعلوماتي برامج اضارة سواء على أجهزة الكمبيوتر والأجهزة النقالة. في كثير من الأحيان تتشابه رانسوموارى من بعضها البعض ، على سبيل الذكر لا للحصر فايروس واناكري WannaCray، الذي يطلب من الضحايا دفع فدية بالنسبة لهم الحصول على البيانات الخاصة بهم مرة أخرى.

ولكن ليس كلهم يعمل بهذه الطريقة، وأحيانا تأتي برمجية ضارة كإستثناء من القاعدة. هذا هو الحال اليوم مع رانسومواري بشكل خاص الذي أثار إستغراب العديد من محركات مكافحة الفيروسات بسبب " حصريته فى طريقة إبتزاز ضحاياه". هذا الأخير يحمل إسم "nRansomware" ويبقى التساؤل مطوحا عما إذا كان حقا خطرا أم لا.

nRansomware , نكتة من الذوق السيئ أو رانسومواري حقيقي :

الجميع قد يتساءل، عن جدية هذا البرنامج الخطير  ، والتي ظهرت على موقع VirusTotal ، الذي لا يطلب الفدية  بالبتكوين أو عملة رقمية أخرى من المستخدمين الذين يرون توقف مفاجئ لجهاز الكمبيوتر الخاص بهم  . وظهور طلب  مختلف وغريب نوعا ما لفك الحظر عن البيانات المشفرة .
الفايروس الجديد يطلب من المستخدمين أولا إنشاء حساب على البريد المشفر  ProtonMail وإرسال البريد الإلكتروني إلى  1_kill_yourself_1@protonmail.com (منذ ذلك الحين تم إغلاقه). ثم تأتي لحظة أين تكمن غرابة هذا رانسومواري ، حيث يطلب من ضحاياه إرسال ما لا يقل عن 10 صور عارية هم  إذا كانوا يريدون فك الحظر و الوصول إلى بياناتهم  وبالتالي قابلة للاستخدام مرة أخرى.

ثم يتم التحقق من قبل النظام الذي ثم يأخذ الرعاية لتحليل الصور لتحديد ما إذا كانت تخص الضحية أم لا. ثم يتم إرسال رمز فتح إلى الضحية الذي، بالإضافة إلى ذلك، يتم إهانته من قبل  صاحب  البرمجية (أنظر إلى التغريدة في الجزء السفلي من هذه المقالة).
في النهاية، رانسوموارى مجرد نكتة مبتذلة أو رانسومواري حقيقي التي يمكن أن تسبب الكثير من الضرر لأولئك الذين يدفعون ثمنها؟ هذا سؤال غامض جدا، ولكن يجب أن تجد قريبا إجابات. على أمل أن هذه البرمجيات الخبيثة لا يسبب أضرارا هائلة مثل لوكي الأخيرة، والتي أرسلت 23 مليون مرة في 24 ساعة......كن حذرا!

مدون شغوف أعشق التدوين المعلوماتي ، والإطلاع على آخر مستجدات التقنية وعالم الأنترنت ..أقدم أخبارا تقنية أولا بأول في مجال الهواتف الذكية والشبكات الإجتماعية

شارك الموضوع

مواضيع قد تهمك